يشكر المجلس التنفيذي المنتخب للرابطة المارونية برئاسة النائب السابق نعمة الله أبي نصر جميع الذين شاركوا في إنتخابات الرابطة المارونية وقد أتوا من مختلف المناطق اللبنانية وهم من جميع الاتجاهات الوطنية والسياسية مؤكدين ثقتهم بالرابطة المارونية وبدورها الرئيس والفاعل على الصعيدين الوطني والمسيحي وبخاصة الماروني.

جرت انتخابات الرابطة في جو من التنافس الديمقراطي الحضاري وكان الاستحقاق لافتاً بمشاركة 85 % من الهيئة الناخبة في العملية الانتخابية، التي أدت الى فوز كامل أعضاء اللائحة بنسبة تقارب ثلثي المقترعين وهو أمر غير مسبوق له بتاريخ الرابطة، بالرغم من رداءة الطقس العاصف مما يدل على عمق الالتزام بالرابطة باعتبارها كياناً مارونياً جامعاً تعمل من أجل مصلحة لبنان العليا وفي خدمة الكنيسة المارونية التي هي خط دفاع أمامي في دعم الشرعية اللبنانية الممثلة برئاسة الجمهورية في الدفاع عن استقلال لبنان وسيادته والحفاظ على هوية الأرض والتوازن على المستويات كافة.

إن المجلس التنفيذي المنتخب بكامل أعضائه يجدد شكره ويتمنى قيام التعاون الوثيق بين أعضاء الرابطة المارونية جميعاً لتحقيق أهدافها الوطنية بإمتياز. أصبحت الانتخابات وراءنا وغداً يوم جديد نلتقي فيه تحت المظلة المارونية الجامعة التي تمثلها الرابطة المارونية.