رأت الرابطة المارونية أنَّ الرسالة التي وجّهها رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في شأن التدقيق الجنائي يجب التوقّف عندها بإيجابية من قبل كل الأفرقاء لأنّ هذا التدقيق إذا انسحب على كل المؤسسات الرسمية سيُنقذ الوضع الإقتصادي ويوقف الإنهيار المالي؛
وتتمنّى الرابطة المارونية على رئيس حكومة تصريف الأعمال الدكتور حسّان دياب تلّقف المبادرة الرئاسية بسرعةٍ وإيجابية؛ عندها لن ينسى اللبنانيون هذا القرار الجريء من قبله. لأنّه يدخل ضمن الإصلاحات المرجوة التي يطالب بها الشعب، بإنتظار الحكومة العتيدة.