للمرة الأولى يُمنح وسام جوقة الشرف في المكسيك لامرأة في الشرق الأوسط. فقد قلّد ممثل رئيس جوقة الشرف المكسيكي خورخي بنيتو كروز برمودز إيلي متى رئيسة مؤسسة “بيت لبنان العالم” بتي هندي وسام جوقة الشرف المكسيكي السنوي، خلال مشاركتها في افتتاح مؤتمر الطاقة الإغترابية في كنكون- المكسيك، في حضور وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل ومسؤولي ولاية كانكون وممثلين عن السلطات الفيدرالية في المكسيك وعدد من النواب المكسيكيين والبرازيليين والأرجنتينيين من أصل لبناني، اضافة الى رجل الاعمال حامل الجنسية اللبنانية كارلوس سليم، نائب حاكم مصرف لبنان الدكتور محمد بعاصيري، وحشد كبير من رجال الاعمال والشخصيات الدينية والثقافية والاعلامية.  

وجاء هذا الوسام “تتويجاً لمسيرة طويلة قادتها هندي دفاعاً عن حقوق اللبنانيين غير المقيمين، وتقديراً لعملها الدؤوب لأكثر من 10 سنوات مع بلاد الإغتراب لتعزيز التواصل وتجسير العلاقات بين لبنان المقيم والمنتشر في مختلف أصقاع العالم عموماً، وتحديداً في المكسيك، أوستراليا، أميركا، البرازيل، أوروبا وكندا.ومن خلال مؤسستها “بيت لبنان العالم”، كانت هندي من بين السباقين في رفع الصوت عالياً والمحركين لقضية إعطاء المغتربين حقهم في الإقتراع من الخارج.

وفي مناسبة تكريمها ألقت هندي كلمة، شكرت فيها المنظمين، الوزير باسيل ورجل الاعمال كارلوس سليم. كذلك خصت بالشكر متروبوليت المكسيك وفنزويلا وأميركا الوسطى المطران انطونيوس شدراوي المثلث الرحمات، “الذي كان له الفضل الاكبر في هذا التكريم، هو الذي شكّل الحاضن لكل مغترب لبناني منذ تعيينه مطران على أبرشية المكسيك وتوابعها حيث بنى الكنائس والمدارس ودافع عن كل مظلوم“.  

المصدر: النهار 21-12-2017