قلد السفير الايطالي في لبنان ماسيمو ماروتي وسام النجمة الايطالية من رتبة فارس الى رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي شارل عربيد، في خلال حفل أقيم في مقر السفارة الايطالية في بعبدا.
حضر الحفل الى عربيد وعائلته، بطريرك انطاكية وسائر المشرق للروم الملكيين الكاثوليك يوسف العبسي، وزير العدل في حكومة تصريف الاعمال سليم جريصاتي، وزير الدولة لشؤون التخطيط في حكومة تصريف الاعمال ميشال فرعون، النواب: آلان عون، نديم الجميل، ميشال معوض، هادي حبيش، الوزيران السابقان: زياد بارود وفريج صابونجيان، عميد السلك القنصلي جوزف حبيس، رئيس جمعية المصارف جوزف طربيه، المدير العام للزراعة لويس لحود، شانتال جبران باسيل، الاعلامية مي شدياق، رئيس أساقفة طرابلس للروم الملكيين الكاثوليك المطران ادوار ضاهر، رئيس الديوان البطريركي الاب الدكتور رامي واكيم وفاعليات نقابية واقتصادية واجتماعية.
ماروتي
استهل الحفل بفيلم وثائقي عن انجازات المكرم عربيد، ألقى بعدها السفير الايطالي كلمة قال فيها: “ان تجربة السيد عربيد الناجحة في القطاع الخاص سمحت له بنسج وتوسيع اتصالاته مع الشركات الايطالية والاجنبية مما ترك اثرا إيجابيا على العلامات التجارية والانتاجات في مجال الازياء الايطالية في لبنان وساهم في نشر نموذج ايطالي يسلط الضوء على الشركات وعلى عملها من خلال صورة العلامات التجارية وجودتها”.
واكد ماروتي ان “ايطاليا تدعم جهود رجال الاعمال اللبنانيين لتعزيز وتطوير النشاط الصناعي وايجاد فرص العمل في لبنان”، لافتا الى أن “ايطاليا كانت اول دولة تقوم بتشجيع وتمويل مشروع لإنشاء ثلاث مناطق صناعية تمت الموافقة عليها العام الماضي من قبل مجلس الوزراء وادرجت في خطة العمل التي قدمها لبنان في مؤتمر سيدر CEDRE”.
وختم: “يستمد تقليد هذا الوسام جذوره من عمق واتساع العلاقات بين مجتمعي الاعمال في البلدين وهو دليل امتنان تجاه رجال الاعمال اللبنانيين الملتزمين بدفع مؤسسات الدولة قدما، وبالتالي تعزيز الفرص بصورة غير مباشرة في مجتمعات البحر المتوسط من اجل مستقبل اكثر أمنا وازدهارا”.
عربيد
وألقى عربيد كلمة قال فيها: “أتسلم اليوم بكثير من التأثر والفرح وسام نجمة ايطاليا من رتبة فارس التي شرفني فيها الرئيس الايطالي سيرجيو ماتاريللا وقلدني اياها السفير ماروتي الذي اتوجه اليه بالشكر العميق لاسيما لنجاحه في نسج العلاقة القوية مع لبنان والتي تليق بالتاريخ المشترك لبلدينا من النواحي المختلفة”.
وتابع: “ان هذا الوسام يمثل لي معاني مميزة ويجعلني استحق ان اكون على رأس المجلس الاقتصادي والاجتماعي وفي موقع الحوار والعمل لبناء ميثاق اجتماعي جديد للبنان، ولهذا فاننا نركز جهودنا على الحوار الاجتماعي في موضوعات شاملة وعلى سبيل المثال دور السياسة الضريبية في المجال الوظيفي، النمو، الإنتاج والتنافس وغيرها، وكون المجلس يعي دوره الأساسي في بناء الآراء الإجتماعية- الإقتصادية، فإنه يؤكد سعيه الدؤوب للوصول الى مرحلة تنافسية مع المحيط، كما اننا نفتخر في تمتين طاقة هذه المؤسسة الخاصة المخلصة للميثاق الاجتماعي، خصوصا انها تلعب دورا اساسيا في الاستقرار والتطور الاقتصادي في لبنان”.
وختم: “واخيرا، اود ان اشكر جميع من وقف الى جانبي ودعمني للوصول الى ما وصلت اليه، ولاسيما فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لثقته وتشجيعه الدائم واكرر شكري لسعادة السفير ماروتي وللدولة الايطالية على هذا التكريم”.
العبسي
وألقى البطريرك العبسي كلمة قال فيها: “ان منح هذا الوسام الرفيع للسيد عربيد يعتبر لفتة كريمة من الدولة الايطالية، كما يؤكد على العلاقة المتينة التي تربط إيطاليا بلبنان منذ سنوات والتي نأمل ان تتطور في سبيل الأفضل للبلدين. ونتمنى كل التوفيق والنجاح للسيد شارل عربيد في مسيرته”.
واختتم الحفل بالتقاط الصور التذكارية وشرب نخب المناسبة.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام 24-1-2019