أنهت السفينة الفينيقية “فينيسيا” المصنوعة من خشب الأرز،  وهي نسخة عن أكثر سفن التاريخ شهرة،  رحلتها التي بلغت 6000 ميل، لترسو في 11 شباط في ميامي.
وقد أبحرت “فينيسيا”  على المسلك نفسه الذي اعتمده الفينيقيون وصولاً إلى المحيط الأطلسي للتأكيد على أنهم قد وصلوا بالفعل إلى الولايات المتحدة الأميركية.

التفاصيل في التقرير الاخباري على شاشة NBC 6