اكد رئيس الرابطة المارونية النقيب انطوان قليموس ان الرابطة على الرغم من هويتها الطائفية لا تعمل الا وطنياً، ولا تقبل ان يتدهور الوضع الى هذا الدرك الذي وصل اليه.

وكشف في حديث الى “صوت لبنان” ان رئيس الجمهورية ميشال عون أكد أمس خلال اجتماعه مع وفد الرابطة في بعبدا، انه مسؤول عن الجميع، ولا يأخذ طرفا مع هذا الفريق او ذاك.

ولفت قليموس الى ان رئيس الجمهورية  لم يتكلم لا عن اعتذار ولا عن خطوط حمر، انما كل ما قاله هو انه أب للجميع وهو مؤتمن على الدستور وعلى تطبيقه بحذافيره، وان المادة 59 يجب ان ينفض الغبار عنها، مشيراً الى ان رئيس الجمهورية  مستاء من العراقيل التي يضعها البعض امامه.

 

 حديث النقيب قليموس لإذاعة صوت لبنان