زار وفد من اللقاء الأرثوذكسي ضمّ نائب رئيس المجلس النيابي السابق الأستاذ إيلي الفرزلي، النائب السابق سليم حبيب والأساتذة ميشال تويني، نقولا سابا وكميل شاهين، رئيس الرابطة المارونية الدكتور جوزف طربيه عند الساعة الحادية عشرة من قبل ظهر اليوم في مكتبه.

خصّص الاجتماع لبحث موضوع القانون الجديد للأنتخابات، وقد عرض الوفد رؤيته لقانون إنتخابي جديد، يوفرّ التمثيل الواسع والصحيح لكل الشرائح اللبنانية وفق ضوابط تحافظ على الوحدة الوطنية وقواعد العيش المشترك. وقدم نائب رئيس المجلس النيابي السابق الأستاذ إيلي الفرزلي شرحاً وافياً للمشروع الذي ينكبّ اللقاء الارثوذكسي على درسه والذي سيعلن قريباً في مؤتمر صحافي يعقد لهذه الغاية.
وقد شكر رئيس الرابطة المارونية الدكتور جوزف طربيه للوفد زيارته وأطلعه على ما تقوم به اللجنة الدستورية في الرابطة بما يتعلق بقانون الانتخاب وأبدى استعداده للتعاون مع اللقاء الأرثوذكسي وجميع الرابطات والأتحادات المسيحية لتوحيد الرؤية حيال قانون إنتخابي يوفر صحة التمثيل. وتمّ الاتفاق على متابعة التشاور والتنسيق مع المرجعيات الروحية العليا والمرجعيات السياسية المعنية للوصول الى قواسم مشتركة وطروحات تلقى القبول الواسع.