أقام رئيس الرابطة المارونية الدكتور جوزف طربيه غداء تكريمياً على شرف مدير عام التجهيز المائي والكهربائي الدكتور فادي قمير لمناسبة إنهاء العمل في سدّ شبروح وتدشينه

وذلك في فندق ” البريستول”. حضر الغداء أعضاء المجلس التنفيذي للرابطة وعدد من اصدقاء المحتفى به.

وألقى الدكتور طربيه كلمة بالمناسبة أشاد فيها بالدور الكبير الذي إضطلع به الدكتور قمير في وضع قواعد الخطة العشرية للسدود والبرك الجبلية والبحيرات ومواكبته الاعمال في سد شبروح على نحو يومي ووتيرة مكثفة حتى أنجزه ضمن المواقيت المحددة وهكذا تحوّل الحلم الذي راود موريس الجميّل، وإبراهيم عبد العال، وسواهما من المتنورين الطليعيّين الى حقيقة.
وردّ مدير عام التجهيز المائي والكهربائي شاكراً بادرة رئيس الرابطة المارونية، مؤكداً أنه مسؤول أمام ربّ عمل واحد هو لبنان، ولافتاً الى وجوب بناء دولة المؤسسات وتحصين الادارة بالتشريعات التي تعززّ استقلاليتها وتمنع التدخلات السياسية في سير عملها.
وشرح أهمية الخطة العشرية باعتبارها حجر الزاوية في الإنماء المتوازن، ودور سدّ شبروح في إطلاق حراك تنموي – إقتصادي.