بمساعدة وملاحقة من لجنة إنماء الريف في الرابطة المارونية، استحصلت بلدية عين إبل من وزارة الزراعة لصالح أبناء البلدة على تراخيص تشحيل وتقليم الأشجار البرية في البلدة.