صاحب الغبطة والنيافة الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي بطريرك إنطاكية وسائر المشرق الكلّي الطوبى، ممثلاً بسيادة المطران بولس مطر السامي الاحترام ؛

أصحاب المعالــي والسعــادة والسيــادة ؛

حضرة الرئيـس وأعضـاء المجلـس التنفيذي ؛

أعضــاء الرابطة المارونيـة المحترميـن ؛

مضت سنة بالتمام على انعقاد آخر جمعية عمومية للرابطة المارونية ؛ سنة حافلةٌ بالأحداثِ في لبنان وبلدان المشرق، عصراً جديداً بدأ على أنقاضِ العصرِ السابق، لا بل على القرنِ العشرين قد يقول البعضُ أنَّ ولادة دولة لبنان الكبير بدأت منذُ مئةِ سنةٍ تقريباً. مئةُ سنةٍ مرّت على اندلاعِ الحربِ الكونيةِ الأولى، فحصدت ما حصدت من ضحايا حربٍ ومجاعةٍ وهجرةٍ دفعَ ثمنَها أهلُ جبل لبنان ؛ فكانت دولةَ لبنان الكبير. إلاّ أنّ تضحيات أجدادُنا وأجداد أجدادُنا تعودُ إلى مئاتِ السنين. نعم ؛ تلك المآسي، دماء شهدائِنا، وعذاباتِ المهاجرين، أثمرت ولادة لبنان. ونحن، رغم كل المصائب، نفتخر بذلك وفي كلّ لحظٍة. قد يعتبر البعض أنّ ما نقولُه هو مجرّدُ إنفعالٍ عاطفي، إلاّ أنَّ التجربةَ الدائمة تؤكّدُ على تضحياتٍ مارونيةٍ جمّة،

لا يمكن إلاّ أن نتوقّفَ بكل إجلالٍ واحترامٍ أمامَها،أمام اللبنانيينَ كل اللبنانيين، والموارنة بصورةٍ خاصة.تحيّةَ إكبارٍ إلى جيش لبنان، إلى شهدائِه الأبطال المقاتلين صوناً عن لبنان. إلى شهداءَ سياسيينَ شرفاء، إلى العلماءِ والمثقفينَ والمبدعين، إلى كلّ من سقطَ على مذبح الشهادة ليحيا لبنان.

العصرُ الجديدُ يُنذرُ بتغيّراتٍ جذرية في المنطقةِ بأكملها، ديمغرافياً وجغرافياً، طائفيــاً وإتنيــاً.مسيحييو مصر يُضطّهدون، مسيحييو العراق وسوريا يُقتلون ويُهجّرون، أمّا مسيحييو فلسطينَ فحدّثوا بلا حرج.من حقّنا كمسيحيي لبنان أن نخافَ على المصيرِ والكيان ؛من حقنا أن نتساءلَ عمّا يجري من حولنا وفي داخلِ الوطن.قد تكون لعبة الأمم أكبرَ من قدراتنا، إلاّ أنهُ يبقى علينا مسؤوليةَ التشبّث بالوجودِ والأرض مهما علتِ المصاعب وزادتِ التضحيات وصَعُبَ التحدّي.

على كافة الأممِ أن تعي أنّ ما زرعتهُ عن قصدٍ أو غير قصد على الـ 10452 كلم2 ، سيتفشّى في بلادها، في الشرق الأوسطِ أولاً، وفي بلدانِ الغرب والشرق على حدٍّ سواء ثانياً.

نعم! نعم نحنُ نواجهُ تبدّلاً ديمغرافياً قد يكونُ الأخطر، مع ظاهرةِ التجنيس والهجرةِ والتوطين.

نصفُ مليون لاجئٍ فلسطيني، مليونٌ ونصف نازحٍ سوري … لا مبالات عالمية مطلقة! ناهيكَ عن التبدّلِ الجغرافي الناتج عن البيوعات المشبوة فيما بين اللبنانيين، أو تملّكِ الأجانب الفاضح، وصولاً إلى التعدّي على أملاكِ اللبنانيين دونَ حسيبٍ أو رقيب.

لقد مضى على تأسيسِ الرابطةِ المارونية أكثرَ من نصفِ قرنٍ، ويعودُ الفضلَ للرَيعِل المؤسّس وللّذينَ صمدوا في سنواتِ الحرب لإبقاءِ شعلةِ الموارنةِ مضيئةً رغمَ كلِّ الصعوبات.

إنسجاماً مع تاريخِنا، واحتراماً لنضال مَن سبَقَنا، لا بدَّ من نقلةٍ نوعيّة في مقاربةِ الشأنِ العام حفاظاً على لبنانَ وعلى مسيحييه.على الرابطة المارونية في زمن متغيّرات القرن الواحد والعشرين، بكلّ إيمانٍ وقناعةٍ وحزم ، أن تنتقل من عهدِ المؤسّسين إلى عهدِ المؤسسة،من عهدِ ردّةِ الفعل إلى الفعلِ بحدّ ذاته.إننا بحاجةٍ أكثرَ من أيّ وقتٍ مضى، إلى تحويلِ الرابطة إلى مؤسسةٍ فاعلة، تحتضن الوجود المسيحي بكل اختلافاته وغناه في لبنان وبلاد الانتشار، متحدّيةً حربَ زواله.مؤسسة، ترتكز على مقوّمات بشرية ومالية وازنة، ولنا من أعضاء الرابطة المارونية ما نفتخر به.مؤسسة، تحترم التنوّع البيئي المسيحي، لكنها لا تساوم على الثوابت الأساسية.مؤسسة، تعمل لمحاربةِ التبدّل الديمغرافي والجغرافي، كما وتعمل لتوطيدِ التواصل مع الانتشار اللبناني.مؤسسة، تستوعب شبابَها بكلّ فئاتِه، مانعَةً هجرتَهم والمُبدعين منهم خاصةً.مؤسسة تحافظ على التواصلِ والتفاعل مع لبنانِنا المغترب ؛على المؤسسة، أن تستثمر كل قدراتِها الفكرية والإعلامية للدفاعِ عن حقِ الإنسان وكرامته. إنّهُ من حقِنا، لا بل من واجِبِنا، أن نُوَفّر كافة الوسائل المشروعة للمحافظة على وطنِنا وبُنيانِه،مع احترام تنوّعِنا،تبقى وحدتُنا خلاصَنا.

إننا ندعوكم إلى التفكير جدّياً في مشروعٍ يجمع ويُوَحّد جهودَ الموارنة ليتجدّد بهم لبنان.

أيُّها السادة ؛

إنّ قيامَ مؤسساتٍ عصرية فاعلة تتوافر فيها إمكانات فكرية ومالية من المقيمين والمنتشرين، قد تكون نقطةَ تُحوّل، خريطةَ مسار،أو قراراً لا بدّ منهُ.إنّ التقرير السنوي هو في متناولكم جميعاً، وسنقوم بسرده، إلاّ أنّ الإنجازات على أهميتِها، لا توازي الطاقات البشرية والقدرات الموجودة لدينا ؛فواجبُنا تفعيلها والاستفادةِ منها، للبناء لمستقبلٍ أفضل ومستقرّ.والخَيار خيارُنا، فإمّا المواجهة بكافة قدراتِنا المعنوية والمادية، وإمّا الاستسلام! نحنُ أبناءَ الرجاء، وبالرجاءِ فقط ننتصر.

Il faut espérer contre toute espérance. (Saint Paul – Roma IV 13-25)

سنقومُ بسردٍ موجزٍ عن أعمالِ المجلس التنفيذي وأعمال اللّجان:

1 – التواصل مع الهيئة العامة والإدارة واللجان والانتشار:

قامت الرابطة المارونية بتحديث هيكليّة الإدارة العامة داخل الرابطة في مرحلتها الأولى بحيثُ تتلاءم مع المقتضيات الحاضرة وتمّ وضع هيكلية شاملة للإدارة تسهيلاً للتواصل مع الهيئة العامة مع تحديد كافة وسائلِ التواصل. قمنا بتحديث الموقع الإلكتروني وكيفية التواصل فيه، إضافةً إلى الوسائل التكنولوجية الأخرى المعتمدة ولاسيما الرسائل الإلكترونية (SMS) أو الاتصالات المباشرة. إنّ ما تمّ الوعد به سابقاً وما تمّ تحقيقه خلال السنة المنصرمة ولغاية تاريخه، لا يُعتبر إلاّ المرحلة الأولى وسيتبعها مرحلةٌ ثانية تُسهّل التعاون والتواصل فيما بين أعضاء الهيئة العامة من جهة، والإدارة والمجلس التنفيذي من جهة أخرى.

2 – العلاقة مع البطريركية المارونية:

الرابطة المارونية كانت وما زالت البعدَ الآخر لبكركي في مواقفها الوطنية، وتدعمُها. وتعودُ إليها في كلِّ مرةٍ يُطرحُ فيها موضوعٌ مصيري يتعلّق بمستقبلِ لبنان، وصيغتِه، ودورِ مسيحييه. وتستوحي مضامينَها في سلوكياتها الوطنية وأدبياتِها السياسية، وآدائِها تجاهَ نفسِها والآخرين. من هذا المنطلق، فإنّ التشاور الدائم لم يتوقف، وكذلك الاجتماعات المعلنة وغير المعلنة مع سيد الصرح والمطارنة والقيمين على دوائر البطريركية، تسير بوتيرة مكثفة.

3 – العلاقة مع المؤسسات المارونية الأخرى والروابط والطوائف المسيحية والأحزاب (الزيارات – استقبالات – اجتماعات …):

تمّ تفعيل التعاون فيما بين كافة المؤسسات المارونية الناشطة إضافةً إلى الروابط والطوائف المسيحية والأحزاب على مختلف توجّهاتها، ممّا أحدث نقلة نوعية للتداول فيما بينهم بكافة التوجهات والمواقف المتخذة فيما يتعلق بالقضايا المسيحية والوطنية على حدٍّ سواء.ونتيجةً لذلك، تمّ تفعيل إتحاد الروابط المسيحية.

4 – العلاقة مع مؤسسات الدولة (اجتماعات …):

إتخذت الرابطة المارونية قرار مواجهة مقاطعة إدارات الدولة على كافة المستويات، وبدأت تطالب بالإنماء المتوازن في كافة المناطق المسيحية المحرومة على مجمل الأراضي اللبنانية، إن على سبيل الانخراط في كافة مؤسسات الدولة والأجهزة الأمنية أو تنمية وجود الإدارات الرسمية في مختلف المناطق ولاسيما في المناطق المحرومة منها، طالبةً تنمية المؤسسات القضائية والأمنية والتربوية والاستشفائية على حدٍّ سواء.

5 – تقرير عمل اللجان في الرابطة المارونية:

تابعت اللجان في الرابطة المارونية تنفيذ خطة عمل، وبرنامج التحرك اللذين حددهما المجلس التنفيذي فانكبت على معالجة الملفات ذات الصلة بموضوعات وطنية وإدارية وإقتصادية واجتماعية وصحية وإنمائية وتربوية. وإضطلعت الامانة العامة بدورها الرئيس على تفعيل العمل الإداري، وتعميم آليات التواصل مع أعضاء الرابطة والمؤسسات المارونية في بلدان الانتشار، فحدّثت الموقع الالكتروني:www.maronite-league.org وبات في متناول المتابعين الذين يتسقطّون أخبار الرابطة ونشاطاتها.وواكبت عمل اللجان خصوصاً موضوع العرس الجماعي وموضوع توزيع المنح المدرسية والجامعية. فالامانة العامة للرابطة المارونية تتولى التنسيق بين اللجان ومعها، وربط هذه اللجان المتخصصة بالمجلس التنفيذي للرابطة الذي يحرص كل الحرص على إنجاحها، وتمكينها من تحقيق برامجها. وفيما يأتي نعرض موجزاً لأعمال اللجان من خلال التقارير التي تقدّم بها رؤساؤها ومقرّروها:

*لجنة الدراسات الدستورية

أنجزت اللجنة منذ العام 2009 عشرين مشروع قانون، واقتراح قانون، وتعديلات مقترحة على القوانين، ودراسات، تناولت موضوعات دستورية وميثاقية وملكية عقارية وسواها. وفي العام 2014 أنهت اللجنة الدستورية الموضوعات التي تحمل العناوين الآتية:

-تصريف الاعمال العادية أو اليومية في وزراة تصريف الأعمال.

-صلاحيات رئيس الجمهورية في تأليف الوزارة وفقاً للنصوص المعمول بها حالياً.

-الفراغ في سدّة رئاسة الجمهورية.

-التعديل المقترح على قانون الملكية العقارية.

-إقتراح قانون إكتساب غير اللبنانيين الحقوق العينية العقارية في لبنان.

-موضوعات التقليص والتعميق ودور الرابطة في هذا الشأن.

-المجلس التأديبي في الرابطة المارونية.

-إلغاء المذهبية بين المسيحيين.

*لجنة شؤوون الموظفين والإدارات العامة

في تقرير اللجنة إشارة إلى أن تراجع مشاركة المسيحيين عموماً والموارنة خصوصاً في القطاع العام، كان شديد البروز من الحقبة الممتدة بين العام 1998 حتى السنوات الأخيرة المنصرمة. واعتبر أن مشاركة هؤلاء في هذا القطاع يعادل من حيث الأهمية المشاركة في صوغ القرار السياسي وتنفيذه على مستوى الشأن الوطني.وعدّد التقرير ما قامت به لجنة شؤون الموظفين والإدارات العامة: بدءاً من مواكبة التعيينات على مستوى الفئة الأولى وتقييمها لموضوع مراعاة المناصفة، وأبدت ملاحظاتها حول التعيينات لناحية عدم المجيء بأشخاص يتمتعون بالكفاءة والجدارة.وكانت اللجنة عقدت 14 اجتماعاً تداولت خلالها بشؤون الموظفين والادارات العامة. كما زارت في الثامن عشر من آذار 2014 البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي وأطلعته على نشاطاتها. وعلى خط متّصل درست اللجنة إمكان إنشاء: مركز توثيق، مركز استراتيجي ودراسات، مركز اللوبي الماروني، مركز تدريب وإعداد.

*لجنة المناطق وإنماء الريف:

تولّت اللجنة متابعة الموضوعات الداخلة في صلب إختصاصها، وصلاحيتها. ومن أبرز ما قامت به في العام 2014:

-تنظيم لقاء مع رئيس إتحاد بلديات جزين خليل حرفوش، حول الخطة الاستراتيجية الإنمائية لمنطقة جزين: من الدراسات إلى التنفيذ.

-استضافة نوفل ضو الذي عرض مشروع تربية البزاق، وهو من المشاريع الإنمائية المربحة لإستثمار الأرض والعمل على النهوض الإقتصادي والإجتماعي.

-محاضرة للخبير في التنمية المستدامة هشام أبو جودة حول موضوع: “وضع سوق العمل في لبنان، أسباب وكيفية معالجة الخلل ودور مجلس النواب”.

كما عملت اللجنة على الإضاءة على دور التعاونيات وأهميتها، وضرورة تفعيلها لتنمية المناطق والريف:

-دعم تقني وإرشادي.

-دعم مالي من خلال الجمعية التعاونية اللبنانية للإنماء.

-تولّت اللجنة تحضير الجلسة الرابعة في مؤتمر”أرضي هويتي”.

-تولّت وضع وتوزيع الاستمارة الاحصائية على البلديات والمختارين.

*اللجنة الاقتصادية والمالية:

تابعت اللجنة موضوع المنطقة الإقتصادية الحرة في البترون، وخطت به خطوات متقدمة من خلال:

– توقيع نواّب يمثّلون أحزاب مارونيّة اساسيّة على اقتراح قانون المنطقة الاقتصاديّة و ذلك بعد نيل موافقة المجلس التنفيذي على مضمون الاقتراح .

-تسجيل اقتراح القانون في المجلس النيابي .

– المتابعة مع السادة النوّب للإسراع في بتّ مشروع القانون .

– تنظيم لقاءات لشرح مفهوم و اهداف المنطقة الاقتصاديّة الحرّة .

* تنظيم ندوات و محاضرات :

– محاضرة حول “الانتشار و التنمية ” القاها مقرّر اللجنة المحامي لوران عون.

– محاضرة حول التأثير الاقتصادي للنزوح السوري القاها العميد الدكتور روك مهنّا .

*لجنة الشؤون الاجتماعية والأنشطة:

-عقدت لجنة الشؤون الاجتماعية والانشطة الداخلية في الرابطة المارونية /16/ اجتماعاً وعدة لقاءات أهمها مع غبطة البطريرك مار بشارة بطرس الراعي والسفير البابوي المونسنيور كاشيا في سياق التحضير للعرس الجماعي 2014.

– نظمت اللجنة عرساً جماعياً بتاريخ 7 أيلول2014 في بكركي وبرعاية ومباركة غبطة البطريرك تـمّ فيه مباركة إكليل /30/ زوجاً مارونياً وهو العرس الخامس الذي تنظمه اللجنة للسنة الخامسة على التوالي.

-قامت اللجنة بالتواصل مع عدة مؤسسات ومتمولين لجمع المبالغ اللازمة لإقامة العرس المشار اليه أعلاه فتـمّ جمع مبلغ /111,850/$ / مما ساهم بتغطية كلفة العرس دون اللجوء الى صندوق الرابطة لا بل بقي رصيد يعادل /869/ $/ لصالح العرس المقبل وقد أصدرت اللجنة مجلة خاصة بالمناسبة ككل سنة.

شاركت بتحضير وتنظيم عدة ندوات في الرابطة المارونية:

  • ندوة عن اللامركزية الادارية
  • ندوة حول شؤون وشجون الجامعة اللبنانية
  • شاركت في تنظيم مؤتمر “أرضي هويتي” الذي نظمته الرابطة المارونية بتاريخ 5/7/2014
  • الى جانب عدة لقاءات اجتماعية في Domaine Clos de Cana وتدشين كنيسة سلطانة السماوات والارض في مشروع “هيدا لبنان”.

*لجنة التربية:

عقدت لجنة التربية في الرابطة المارونية عدة اجتماعات منها لقاء مع رئيس الجامعة اللبنانية ولقاء مع مدير عام وزارة التربية وأمين عام المدارس الكاثوليكية وأعضاء من لجنة التنسيق. وناقشت موضوع: الجامعة اللبنانية بكل أوضاعها الاكاديمية والادارية، وتوقّفت بصورة خاصة عند المشاكل التي تعانيها الجامعة، جرّاء تشابك المسؤوليات وغياب المرجعية التقريرية. كما توقّفت عند موضوع تعيين العمداء، وهي ترى وجوب أن يكون هذا التعيين شاملاً ومحترماً للكفاءات الأكاديمية والأسس التربوية والأنظمة المرعية، بما فيها التوازن والمساواة ودعم المطالب التي ينادي الطلاب بتحقيقها.ومن أبرز ما طالبت به اللجنة: وضع قانون جديد للجامعة اللبنانية يراعي الأوضاع الأكاديمية العالمية، الإسراع في تنفيذ المباني الجامعية بطرابلس والفنار، تأييد وزير التربية وإصراره على تعيين مجلس الجامعة، وتفريغ الأساتذة الجامعيين بصورة متوازنة، النظر الى وضع الاساتذة بإنصاف ورقيّ، والحوار بين الوزير وهيئة التنسيق النقابية، عقد إجتماع ممثلي الاساتذة وأصحاب المدارس والاهل لايجاد حلول مشتركة للمشاكل.

وعلى صعيد آخر، تقدّمت اللجنة بدراسة حول إنشاء الصندوق الماروني للمنح المدرسية والجامعية وأعدّها الدكتور طوني فغالي والدكتوره سندرلا بو فياض عُرضت على المجلس التنفيذي وقد أخذ الرئيس النقيب سمير أبي اللمع على عاتقه بلورة المشروع والعمل على تنفيذه. أما الخطوط العريضة لهذا المشروع فتقوم على:

  • تشكيل مجلس أمناء الصندوق من لبنان وخارجه.
  • يتميز أعضاؤه بالثقافة، الثراء، الاهتمام بجدية بهذا الشأن.
  • يوضع له نظام داخلي.
  • يكون هذا الصندوق مستقلاً ولا يمتلكه أحد.
  • أما الرابطة فتكون العرّاب.

*لجنة البيئة والصحة:

إن لجنة البيئة والصحة في الرابطة المارونية برئاسة الدكتور بيار دكاش قد دأبت ونشطت منذ انتخاب المجلس التنفيذي الحالي على مواكبة ورصد بشكل دقيق التطورات في الميدان البيئي وميدان الصحة الاجتماعية. وكانت لها سلسلة إجتماعات لهذه الغاية مع الوزراء المعنيين، ولا سيما وزير الصحة وائل أبو فاعور، ووزير العمل سجعان قزي.

ان اللجنة قامت ب:

-متابعة موضوع المستشفيات الحكومية في المناطق المسيحية حيث أجرت مسحاً ميدانياً دقيقاً للأوضاع الحالية من تجهيز وتمويل مع تجديد داتا المعلومات عن الحاجات والمتطلبات الاساسية لتتمكن هذه المراكز من أداء دورها المرجو والمساهمة بإبقاء المسيحيين في مناطقهم المهددة أساساً بالإفراغ الممنهج.

-درس موضوع شامل ومتشعب وهو موضوع الضمان الصحي الاجتماعي وهو تحدٍّ كبير بحد ذاته لما نعرفه وتوحي به التقارير الرسمية والخاصة. وقد تمكنت اللجنة من إحداث خروقات وظيفية في هذا المجال.

-استشعاراً منها للوضع الاقتصادي والاجتماعي السيء الذي يفتك بأعداد كبيرة من المسيحيين في كافة المناطق وحاجة هؤلاء إلى تغطية صحية ملائمة، وضعت اللجنة مسودة بروتوكول تعاون بين الرابطة والصندوق التعاضدي الصحي الاجتماعي CMMS لبلورة مشروع نموذجي Projet Pilote لمعالجة وسد ثغرات التغطية الصحية للمسيحيين.

تقوم اللجنة الآن بمتابعة نتائج النزوح السوري على الوضع الصحي في لبنان. في هذا الموضوع تقوم اللجنة الآن بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية WHO بدراسة الوضع الصحي العام مع درس مبكّر لعدد الاوبئة التي قد تضرب لبنان في الاشهر المقبلة.

*لجنة الثقافة والتراث والحوار بين الاديان:

أنجزت اللجنة ما يأتي:

  • محاضرة عن التراث الماورني للدكتور انطوان حرب رئيس لجنة التراث، قدّم لها رئيس الرابطة جمعت عدداً من الشخصيات، وبخاصة المارونية، والأساقفة والكهنة، وجمهور الرابطة.
  • زيارة أولى، لمقر البطاركة في يانوح والاماكن المجاورة شارك بها خمسون عضواً من الرابطة.
  • دعوة الرابطة لزيارة المتحف الوطني في بيروت، شارك فيها عدد من الاعضاء حيث تـمّ الاطلاع على آثارات الوطن يرجع تاريخها لالآف السنين قبل الميلاد.
  • اقرار قيام الرابطة بحفل يليق بالشاعر الكبير والفيلسوف سعيد عقل، وهو عضو الرابطة، ثم تشكلّت على الفور لجنة للقيام بهذه المهمة وسيعلن عن برنامج تكريم كبير ولائق في موعد قريب لاحق.

أما مقترحات اللجنة فهي:

  • متابعة القيام برحلات سياحية تراثية
  • اقتراح إنشاء متحف للفن التشكيلي اللبناني،
  • تشكيل لجنة متخصصة بالحوار المسيحي- الإسلامي

*لجنة طوارئ والاهتمام بالأرض:

جعلت لجنة الطوارئ مراقبة البيوعات العقارية من غير اللبنانيين هدفاً رئيساً لها. وعقدت لهذه الغاية لقاءات عدة مع المسؤولين المعنيين ورؤساء البلديات والفاعليات وبحثت مع أهالي الميه وميه ودرب السيم مسألة مصادرة أملاكهم وضمهم الى المخيمات الفلسطينية وما آلت إليه مساعيهم بتنفيذ الأحكام القضائية لاستردادها، كما اجتمعت مع فاعليات بلدة الدامور وبحثت معها في موضوع المشروع السكني الذي تقوم به شركة غير لبنانية في إطار البلدة. وشاركت اللجنة بفاعلية في مؤتمر “أرضي هويتي”. وقد تمكنت من جمع داتا معلومات قيّمة حول هذا الملف بواسطة رئيسها.

*لجنة تعديل النظام:

حضّرت مسودة لتعديل بعض المواد في النظام الداخلي للرابطة ستعمد على طرحه على الجمعية العمومية للمناقشة.

6 – جلسة تقييمية لكافة الأعمال المنجزة والمطلوب إنجازها:

بتاريخ 29/6/2014 ، عقد المجلس التنفيذي للرابطة المارونية خلوة مغلقة تمّ خلالها تقييم الأعمال المنجزة لغاية تاريخه ؛وتمّ التداول في كافة المواضيع لتصويب العمل على مختلف الأصعدة دون استثناء.إن من ناحية المجلس التنفيذي من جهة أو كافة اللجان المولجة الأمور الوطنية من جهة أخرى.

7 – الزيارات التي قامت بها الرابطة أو الزيارات إلى مقرّ الرابطة:

إنّ تلك الزيارات من أو إلى الرابطة تصبُّ بشكلٍ أو بآخر لتثبيت وإنفاذ كافة المواقف والتطلعات المشار إليها أعلاه، ونذكر على سبيل المثال لا الحصر أكثر من 35 لقاء مفصّلين على الشكل التالي :

نشاطات ولقاءات المجلس التنفيذي مع: رئيس اتحاد بلديات جزين والمنطقة، السفير المكسيكي خايمي غارسيا آمارال، مسؤول حركة حماس السيد رأفت مرّة، اتحاد الرابطات اللبنانية المسيحية، السفير الاميركي دايفيد هيل، سفيرة الاتحاد الأوروبي أنجيلينا إيخهورست، القنصل الفرنسي سيسيل لونجيه، رئيس الجامعة اللبنانية الدكتور عدنان السيد حسين، مدير عام المغتربين السيد هيثم جمعه، غداء لإطلاق اللجنة السياسية، وزير الداخلية نهاد مشنوق، وزير المهجرين أليس شبطيني، وزير العمل سجعان قزي، وزير العدل أشرف ريفي، وزير الصحة وائل أبو فاعور، وزير الثقافة الدكتور روني عريجي، وزير العمل سجعان قزي، وزير الخارجية جبران باسيل، وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس، الدكتور سمير جعجع، الرئيس أمين الجميل، دولة العماد ميشال عون، سليمان بك فرنجيه ، السفير الروسي ألكسندر زاسبكين، السفير الاميركي دايفيد هيل، صاحب الغبطة البطريرك مار بشاره بطرس الراعي، السفير السعودي علي عواض العسيري، الاستاذ مصباح الاحدب.

لقاءات المؤسسات المارونية مع: صاحب الغبطة البطريرك مار بشاره بطرس الراعي، الدكتور سمير جعجع، الرئيس أمين الجميل، العماد ميشال عون، سليمان بك فرنجيه، صاحب الغبطة البطريرك مار بشاره بطرس الراعي.

8 – الندوات والبيانات:

إنّ الرابطة المارونية تقوم بوضع سياسة واضحة لبرنامج ندوات، لكي تستفيد من الطاقات الهائلة الموجودة لديها، وبالتحديد لدى الهيئة العامة. ولذلك، فإنها باشرت خلال السنة المنصرمة إلى إقامة ندوات مختلفة لتضيء على قضايا وطنية حساسة بطريقة علميّة. أمّا فيما يعود إلى البيانات، لم يتوانى المجلس التنفيذي إلى اتخاذ المواقف الصادرة عنه عند كل مفترق طريق في الحياة السياسية والاجتماعية اللبنانية. ولنا من ذلك من المواقف.

المحاضرات والندوات التي أقامتها الرابطة المارونية:

  • بتاريخ 30/1/2014، محاضرة: “الخطة الاستراتيجية لمنطقة جزين”، المحاضر: خليل حرفوش-رئيس اتحاد بلديات جزين، بدعوة من لجنة المناطق.
  • بتاريخ 7/2/2014، محاضرة: “الموارنة جذور الهوية التاريخية ومعالمها في أرض لبنان”، بمناسبة عيد مار مارون، المحاضر: الدكتور أنطوان خوري حرب، بدعوة من لجنة الثقافة.
  • بتاريخ 20/2/2014، محاضرة: “التباطؤ في معالجة الملف السوري”، المحاضر: الدكتور أنطوان روك مهنا، بدهوة من اللجنة الاقتصادية.
  • بتاريخ 12/3/2014، محاضرة: “العمل على النهوض الاقتصادي والاجتماعي”، المحاضر: الاستاذ نوفل ضو، بدعوة من لجنة المناطق.
  • بتاريخ 10/4/2014، محاضرة: “وضع سوق العمل في لبنان، أسباب وكيفية معالجة الخلل ودور مجلس النواب”. المحاضر: الاستاذ هشام أبو جوده، بدعوة من لجنة المناطق.
  • بتاريخ 23/4/2014، محاضرة: “الانتشار والتنمية الاقتصادية”، المحاضر الاستاذ لوران عون، بدعوة من اللجنة الاقتصادية.
  • بتاريخ 15/5/2014، محاضرة :“انتخاب رئيس الجمهورية، إستحقاق دستوري وواجب وطني”، المحاضرين: الرئيس النقيب سمير أبي اللمع، الاستاذ وليد الخوري، الاستاذ سليم الصايغ، النائب أنطوان زهرا، النائب الآن عون، الاستاذ يوسف سعاده، بدعوة من اللجنة السياسية.
  • بتاريخ 24/6/2014، “محاضرة شؤون الجامعة اللبنانية وشجونها في ظل المواطنة”، المحاضر: معالي الدكتور عدنان السيد حسين رئيس الجامعة اللبنانية، بدعوة من لجنة الشؤون الاجتماعية والانشطة
  •  بتاريخ 5/7/2014 مؤتمر “أرضي هويتي”.

9 – مؤتمر “أرضي هويتي”:

إنّ هذا المؤتمر كان التحدّي الأكبر لمواجهة التبدل الديمغرافي والجغرافي، وكان لنا شرف تنظيمه في الأمانة العامة بالتعاون مع المجلس التنفيذي وعددٍ من اللجان المعنيّة، حيث تمّ عرض قضايا وأمور وطنية تمُسّ بديمومة الكيان اللبناني، وتمحور المؤتمر ضمن أربعِ جلساتٍ سلّطت الأضواء من خلال أشخاص متمرّسين على ما يلي :

الجلسة الاولى: التبدل الديموغرافي والجغرافي في لبنان

  • مدير الجلسة الاستاذ جهاد جوزف طربيه
  • الاستاذ ربيع أسعد الهبر
  • سعادة المدير الاستاذ بشارة موريس قرقفي
  • سعادة النائب نعمة الله فارس أبي نصر

الجلسة الثانية: القوانين والمراسيم وتعديلاتها ومشاريع القوانين المقترحة

  • مدير الجلسة الدكتور فريد حليم الخوري
  • الرئيس موريس يوسف خوّام
  • الرئيس سليم بطرس سليمان
  • الدكتور أنطوان أنطوان سعد

الجلسة الثالثة: الإنماء المتوازن والتنمية المستدامة في المناطق

  • مدير الجلسة الاستاذ لوران طنوس عون
  • الاستاذ أنطوان يوسف منصور واكيم
  • الدكتور عصام كمال خليفة
  • المهندسة غلوريا بطرس أبو زيد مونارشا
  • الاستاذ لوران طنوس عون
  • الاستاذ عزيز ميشال طربيه
  • سعادة المدير الدكتور مطانيوس خليل الحلبي
  • الأب أنطوان وديع خضره

الجلسة الرابعة: مصادر التمويل: هبات وقروض ميسرة

  • مديرة الجلسة الاستاذة كارلا إميل شهاب
  • الدكتور خاطر جورج أبي حبيب
  • الاستاذ أنطوان ديب شمعون
  • الاستاذ محمد أحمد عرابي
  • الاستاذ باتريك موسى عتمة
  • رئيس اتحاد بلديات منطقة جزين السيد خليل جان حرفوش
  • كلمة التعاونية اللبنانية للإنماء م.م الاستاذ سارج روبير عويس

أودّ أخيراً كأمين عام للرابطة المارونية، بصفتي الشخصية وبإسم المجلس التنفيذي، أن أشكر كلّ من ساهم من أعضاء الرابطة المارونية، في إنجاح كافة المشاريع التي تمّ إنجازها خلال السنة المنصرمة،

مشاريع أنجزت في مختلف الميادين، سياسية كانت أو إقتصادية أو إجتماعية أو تربوية.

إنّ مساهمَتكم ودعمَكم المعنوي والمادي كان العامل الأبرز للنجاح … .

في نهاية التقرير، نتمنّى على كافة الحضور الإطلاع على المجلّة السنوية الموزّعة، حيث أنه تمّ وضع فهرس مفصّل لكل ما ذكر أعلاه إضافةً إلى كتيّب للمؤتمر الأول “أرضي هويتي” الذي انعقد في الخامس من تموز 2014 وعلى كافة المداخلات والتوصيات الصادرة عنه.

          شاكراً لكم ثقتكم وتعاونكم، بغية إحراز تقدّم نوعي لما فيه مصلحة الرابطة المارونية ولبنان.

بكل احترام وتقدير

الأمين العام

المحامي فارس أبي نصر