26/8/2014

قام وفد من المجلس التنفيذي للرابطة المارونية برئاسة النقيب سمير أبي اللمع بزيارة تهنئة لسماحة مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان. وقد قال أبي اللمع بعد اللقاء: “اليوم كان لنا شرف زيارة سماحة المفتي الشيخ عبد اللطيف دريان، أولا للتهنئة بمناسبة انتخابه مفتيا للجمهورية للطائفة السنية الكريمة، ومن ثم اكدنا لسماحته على العلاقة المميزة بين الرابطة المارونية ودار الإفتاء، وهي من المسلمات التي نجتمع عليها معا، فنحن ندعم قيام الدولة القادرة القوية، والدفاع عن الدستور، وتقوية المؤسسات الأمنية للمحافظة على الوطن، فهذه من المسلمات التي نلتقي عليها نحن جميعا كرابطة مارونية وكدار الإفتاء”.
أضاف ابي اللمع: “استمعنا الى سماحته حول العديد من القضايا التي تجمع بين اللبنانيين، وقد أكد بأنه يجب ان ننظر الى الطوائف النظرة الى ثقافة وحضارة ولقاءات وليس الى تنافر والى طائفية، فنحن أيضا من هذا الرأي وسنتعاون ان شاء الله مع سماحته لرأب الصدع اذا ما حصل لا سمح الله، نحن مستمرون في هذا المنحى الذي يدعو اليه سماحته.”