صدر عن الرابطة المارونية البيان الآتي

زار رئيس الرابطة السريانية اللّبنانية حبيب افرام، رئيس الرابطة المارونية النائب السابق نعمة الله أبي نصر في مكتبه بمقرّ الرابطة، واجتمع إليه في حضور أمين صندوقها الدكتور عبده جرجس.

تناول البحث خلال اللّقاء الوضع العام في البلاد في ضوء الأزمة السياسية الحادّة، والتّجاذب الشديد اللذين يواكبان تشكيل الحكومة العتيدة .

وتوقّف أبي نصر وأفرام مطوّلا عند الوضع المسيحي ، وشدّدا على ضرورة العمل من أجل وحدة الصف والموقف حيال التحدّيات الماثلة انطلاقًا من ثوابت لا مجال للعبث فيها، وهي تقوم على احترام الحقّ في الاختلاف، وعدم الإحتكام إلى العنف، ووقف الحملات الإعلامية والتشهير، وتحييد موقع رئاسة الجمهورية عن أي إستهداف، واليقظة الدائمة للحؤول دون استغلال الأزمة للإمعان في ضرب الدور المسيحي وتهميشه بتغيير قواعد اللّعبة الميثاقية والدستورية.