وطنية – سأل رئيس الرابطة المارونية النائب السابق نعمة الله أبي نصر “أين أصبحت محافظة كسروان الفتوح وجبيل التي أقر قانون إنشائها بتاريخ 14/9/2017″.

وقال في تصريح:” لقد أثبتت الأزمات الحياتية والصحية والمعيشية التي حلت بلبنان منذ ظهور وباء كورونا، وما رافقه من تزايد في الفقر وصعوبة في التنقل، أن البلديات واتحادات البلديات التي تشكل وحدات لامركزية، هي الأكثر فعالية في معالجة مشاكل الناس وإدارة أزماتهم”.

وتابع:”نناشد فخامة الرئيس والحكومة، الإسراع في إصدار المراسيم التطبيقية وتعيين محافظ لمحافظة كسروان الفتوح وجبيل أُسوة بمحافظتي عكار وبعلبك الهرمل اللتين تم إقرارهما وتنفيذهما في الاعوام الماضية بسرعة قياسية”.

واعلن ان “التمادي في تأجيل المراسيم التطبيقية والتذرع بالظرف الإستثنائي يزيد الأعباء على أبناء هذه المحافظة وقاطنيها”، مؤكدا ان “مطلبنا هذا هو تعزيز لمنطق الدولة وحضورها الإنمائي في المناطق اللبنانية كافة، إنطلاقا من مبدأ اللامركزية الإدارية التي أقرته وثيقة الوفاق الوطني والتي حظيت بتوافق اللبنانيين جميعا، والتي نتمنى أن يتم اقرار قانون عصري لها في أقرب وقت”.