ابي نصر: لإحياء يوم الأبجدية في المدارس والثانويات

ذكّر رئيس لجنة عيد الأبجدية النائب السابق نعمة الله أبي نصر الطلاّب والمسؤولين في المدارس والثانويات الرسمية والخاصة، إلى وجوب إحياء عيد يوم الأبجدية الواقع في 11 آذار من كل سنة “La Journée de l’Alphabet”، حسبما نصّ عليه القانون رقم 215 تاريخ 30/11/2012 والقرار المشترك الصادر عن وزيرَي الثقافة والتربية والتعليم العالي رقم 9/2012 تاريخ 27/1/2012 والقاضي بتشكيل لجنة تنظيم عيد الأبجدية ومن أولى مهامها تنظيم الاحتفالات بيوم الأبجدية كونها أساس الكتابة والتدوين وأصلها حيث لم يكن ممكناً حفظ تاريخ البشرية وإبداعاتها من دون اختراع تلك الرموز التي سمّيت حروف الهجاء والتي من خلالها تمّ التواصل والتعبير بين البشر. وهي أشهر رموز الكتابة على الإطلاق، لأنها تقوم على تفكيك نبرات الصوت إلى أبسط مركّباتها.

فكانت هي المنطلق للحضارة الإنسانية، إنها أعظم منحة أَنعَمَت بها الحضارة الكنعانية الفينيقية اللبنانية على البشريةِ جمعاء، وهي الأهمّ في مجموعة التقديمات اللبنانية للإنسانيةِ جمعاء.

واللجنة تتمنى أن تُجدّد المدارس والثانويات الرسمية والخاصة العمل بالقوانين والتعاميم المتعلقة بإحياء هذا العيد وفاءً لتاريخ لبنان المضيء ودورِهِ في بناء حضارة الإنسان.